آخر الأخبار :

مؤسسات حقوقية تدين قتل مصور قناة الميادين عمر عبد القادر

بيان صحفي مشترك عاجل للنشر

مؤسسات حقوقية تدين قتل مصور قناة الميادين عمر عبد القادر

إن المركز العربي الأوروبي لحقوق الإنسان والقانون الدولي ومركز عمان لدارسات حقوق الإنسان والجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان (راصد) ينظرون بقلق بالغ لخطورة الإستهداف المتكرر والمقصود الذي يطال الصحافيين والإعلاميين في سورية والذي نعتبره من الإنتهاكات الفظيعة والخطيرة لحقوق الإنسان والتي ترتقي للجريمة الممنهجة والمنظمة ضدهم.

إن المنظمات الحقوقية المذكورة تدين بشدة إستهداف مصور قناة الميادين الفضائية في سورية الإعلامي عمر عبد القادر الذي كان يؤدي واجبه المهني بصدق وأمانه في تغطية الأحداث والمعارك الدائرة شمال شرق سورية وتحديداً في محافظة دير الزور حيث تم إستهدافة بطلقات غادرة أسقطته شهيداً للإعلام وللحقيقة من قبل المجموعات المسلحة حسب التقارير الواردة من هناك.

وتطالب المؤسسات الحقوقية ببيانها الصحفي كل من الحكومة السورية والمجتمع الدولي بكافة أطيافه بتحمل مسؤولياتهم لحماية الصحافيين والإعلاميين في سورية وذلك بموجب أحكام القانون الدولي وما ينص عليه قرار مجلس الأمن رقم 1738 بواجب حماية الصحفيين العاملين في مناطق الصراع، بالإضافة للعمل الجاد لتقديم مرتكبي الجرائم والإنتهاكات بحق الصحافة والإعلام للمحاكمة العادلة لينالوا العقاب على أفعالهم الجرمية والعمل على ضمان عدم تكرار استهداف الصحافيين وأمنهم الإنساني.

إن المؤسسات الحقوقية تعتبر أن الإعلامي عمر عبد القادر سقط على درب الحرية شهيداً مناضلاً مثابراً ضحى في حياته من أجل السلام والحقيقية، متقدمين من مجلس إدارة قناة الميادين وعائلة الشهيد وأقربائه وأصدقائه وزملائه وكل من يعرفه بالتعازي القلبية الحارة متمنين أن تكون دماء الشهيد البطل نبراس نور للأحرار.


9/3/2014