آخر الأخبار :

مخيّم برج البراجنه ... الاستهتار بحياة اللاجئين الفلسطينيين

مخيّم برج البراجنه ... الاستهتار بحياة اللاجئين
الفلسطينيين

مشروع إنشاء شبكات المياه والصرف الصحي وتصريف المياه
التمويل ... مفوضية الإتحاد الأوربي
الإشراف ... وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا)
المسؤولية ... ؟؟؟؟؟؟؟؟


 

أُنشئ
مخيم برج البراجنه، في العام 1948، على مساحة 104 دونمات، فاعتبر من أكبر المخيمات
في العاصمة بيروت، ويقع على الطريق الرئيس المؤدي إلى مطار بيروت الدولي. ينتشر فيه
البؤس، والفقر، والشوارع الموحلة، فيما يكتظ هنا المخيم بساكنيه. انه أقرب إلى مدن
الأكواخ، بطول 500 متر، وعرض 400 متر. وقد وصل عدد سكانه في العام 2003 إلى 20405.
حيث يعاني هذا المخيم ازدحاماً رهيباً حتى أن 13 فرداً ينامون في حجرة واحدة
مساحتها 4×4 أمتار.

يتفاجئ
من يزور المخيم بـ يافطة كبيرة مكتوب عليها عن إسم مشروع لإنشاء شبكات مياه والصرف
الصحي وتصريف المياه بتمويل من مفوضية الإتحاد الأوربي وبإشراف من وكالة غوث وتشغيل
اللاجئين (الأونروا) .

وعند
دخولنا للإطلاع على هذا المشروع المزمع تنفيذه لا نجد سوى شبكات مياه ممدده إلى
جانب شبكات الكهرباء فوق رؤوس المارة في الزواريب وحتى على الشارع ومكبات القمامة
في الطريق بين أيدي الأطفال الذين يلعبون في أزقة هذا المخيم، وهنا يكمن السؤال عن
هذا الاستهتار بحياة اللاجئين ؟؟ أين هي المرجعيات الفلسطينية من ذلك .

ومن هو
المسؤول عن الاستهتار بحياة أطفال وأهالي هذا المخيم ... مخيم برج البراجنه هو
نموذج لحالة البؤس والفقر التي يعانيها اللاجئ الفلسطيني في كافة مخيمات لبنان.

الصورة تتكلم .... وبدون تعليق ... وبرسم المسؤولين

 

 


هكذا يعيش اللاجئين الفلسطينيين في مخيم برج البراجنه في بيروت عاصمة
لبنان وهو نموذج عن باقي المخيمات الفلسطينية.
 
الإعلام المركزي 19/02/2010

 

حمل التقرير بثلاث لغات من هنا

العربية

English

French

 

 

 

الإعلام المركزي 19/02/2010

حمل التقرير بثلاث لغات من هنا

العربية

English

French