آخر الأخبار :

مجمل أحداث شهر 3 من عام 2007 فلسطينيو العراق ومآسيهم

بداية هذا الشهر تبدأ عملية نزوح جديدة ففي فجر يوم السبت الموافق 3/3/2007 غادر 29 فلسطيني من بغداد باتجاه مخيم الوليد الحدودي بسبب تدهور الأوضاع وخصوصا بعد اختطاف وتعذيب وقتل أنور أحمد يوسف الشعبان من منطقة الدورة على يد عناصر من جيش المهدي .

يوم الأحد الموافق 4/3/2007 مجموعة مسلحة تقتحم منزل الكاتب والأديب الفلسطيني أحمد مصطفى الرياحي في ساحة الفردوس قرب فندق شيراتون وأمطروه بوابل من الرصاص ما أدى لمصرعه على الفور .

وضمن انتهاكات القوات الحكومية تم الاعتداء على فتية في مجمع البلديات من خلال إطلاق دورية من الشرطة العراقية النار فوق رؤوسهم وباتجاه المجمع عصر يوم 7/3/2007 ما أدى لحصول حالة من الفزع لدى الأهالي ، وفي اليوم نفسه مساء عاودت سيارة مدنية وقامت بإطلاق النار على المجمع لبضع دقائق ، وفي اليوم التالي ليلا عاودت سيارة مدنية أخرى بإطلاق النار صوب المجمع .

يوم السبت الموافق 10/3/2007 اقتحمت مجموعة من ميليشيا جيش المهدي منزل الفلسطيني محمد يوسف عثمان في منطقة البلديات وقاموا بالعبث بمحتوياته وممتلكاته .

وفي منطقة الغزالية تم اغتيال الشاب عمر حسين صادق من قبل مسلح يعتقد بأنه تابع لإحدى الميليشيات ، صباح يوم الأحد الموافق 11/3/2007 بينما كان الفقيد في دكان صغير يعما به ضمن مسكنه ، ويذكر أن عمر حسين صادق هو شقيق محمد حسين صادق (26 عام) الذي قتله جيش المهدي خنقا بتاريخ 15/3/2006 في منطقة الشعلة بينما كان يتسوق هناك .

في تمام الساعة التاسعة من صباح الثلاثاء الموافق 13/3/2007 داهمت ثلاث سيارات شرطة وعشر سيارات من قوات حفظ النظام مجمع البلديات وساحتين لوقوف السيارات واقاموا بالاعتداء على أحد الحراس بالضرب وكذلك اعتدوا على رجل مسن وبعض الفتية والأطفال الصغار مع الشتائم اللاذعة لأهالي المجمع وقاموا بالعبث ببعض محتويات الشقق التي اقتحموها ، وقاموا باعتقال يحيى اليازوري بعد الاعتداء عليه بالضرب ، كما واعتقلوا جمال خليل عبد الرحمن ورجل كبير بالسن ومريض بعدة أمراض وهو إبراهيم عياش ، وفي الساعة الثانية عشر من اليوم التالي الموافق 14/3/2007 داهمت سيارات شرطة تابعة لمركز الرشاد وقوة أمريكية مجمع البلديات وقاموا باعتقال ثمانية فلسطينيين ، بعد ذلك بدقائق اقتحمت قوة كبيرة من سيارات الشرطة وحفظ النظام ومغاوير الداخلية وقاموا فورا بإطلاق النار على أحد حراس جامع القدس بينما كان في ساحة المسجد وهو جمال محمود الحردان ( أبو عبد العزيز ) ليفارق الحياة فورا ، مع اقتحام كبير للمسجد وإطلاق نار كثيف وهتافات طائفية ضد السنة والفلسطينيين منتهكين بذلك حرمات الله ، وفي تلك الأثناء تم إطلاق النار من قبل القوات الأخرى التي اقتحمت المجمع باتجاه الشقق وعلى الأهالي مما أدى لسقوط عدد من الجرحى وأضرار بالممتلكات مع ضرب النساء والرجال وشتائم كثيرة من ضمنها ( أنتم سنة صداميون ... ) وأرادوا إعدام فلسطينيين بعد اقتحام الشقق من ضمنهم نمير خالد ملحم بعد الاعتداء على أخت زوجته ، وسحبوا جلال أبو العيون وقال بعضهم للآخر اعدمهم فوجه سلاحه صوبهم وضغط على الزناد وتبين بأن المخزن فارغ وقام باستبداله بآخر ممتلئ إلا أن عدد كبير من النساء تدخلن ووقفن أمام السلاح مع صراخ كثير ما أدى لمنع ذلك الحقد والإجرام ، بعدها قاموا بحملة اعتقالات واسعة تجاوز العدد 41 شخص ، وقد حاولوا سحب واعتقال بعض النساء .

كل تلك الأحداث أدت لعمليات نزوح متكررة حيث خرج 31 فلسطيني من مجمع البلديات باتجاه مخيم الوليد الحدودي بتاريخ 18/3/2007 وكذلك غادر 32 فلسطيني من منطقة البلديات بتاريخ 21/3/2007 .

ومن جهة أخرى تعرض بعض الطائفيين من العراقيين في قبرص لبعض الفلسطينيين الذين فروا من إجرامهم ، وحدث بتاريخ 19/3/2007 شجار كبير مع هتاف هؤلاء مقتدى مقتدى !!! إلا أن الشرطة القبرصية تدخلت وأنهت النزاع .

عناصر من جيش المهدي يتهمون العوائل الفلسطينية في بغداد الجديدة بقتل بعض عناصرهم بتاريخ 22/3/2007 مع استفزاز لعموم الأهالي مع أنهم لا يغادرون بيوتهم خوفا من تلك الميليشيات ، وبنفس اليوم وفي منطقة الزعفرانية تم اعتقال الفلسطيني مروان عصام ( يعاني من مشاكل عقلية ) من قبل مغاوير الداخلية بعد حصول انفجار قريب هناك وبعد عدة وساطات تم إطلاق سراحه بعد ساعات .

وبتاريخ 24/3/2007 توفيت الطفلة رتاج عمر أحمد فالح ( خمسة شهور ) في مخيم الوليد نتيجة لسوء الأوضاع الإنسانية وتدهور حالتها الصحية .

القوات الأمريكية تعتقل الشاب ياسر ثائر سليمان ( 19 عام ) من بيته بتاريخ 25/3/2007 في منطقة الكرمة قرب الفلوجة ، بعد أن كان يسكن في منطقة الحرية ثم في مجمع البلديات انتقل منهما بعد تدهور الأوضاع الأمنية هناك .